بعبوة ناسفة وإطلاق نار.. نجاة ناشط عراقي من محاولة اغتيال

عرب وعالم 22 تشرين الثانى, 2020

قال مصدر أمني إن عبوة ناسفة انفجرت أمام منزل الناشط المدني عمار الخزعلي في قضاء السنية بمحافظة الديوانية جنوب العراق، من دون وقوع خسائر بشرية في الأرواح.

وخلفت العبوة الناسفة التي انفجرت، أضرارا مادية.

في غضون ذلك أطلق مسلحون النار عقب الانفجار على المنزل الخزعلي نفسه، فيما يبدو أنها محاولة اغتيال.

ونجا الناشط في الاحتجاجات العراقية الأخيرة، من هذا الهجوم المزدوج.

وشهد العراق موجة من الاغتيالات في الأشهر القليلة الماضية، استهدفت نشطاء أغلبهم من الشباب الداعمين للحركة الاحتجاجية والتظاهرات الشعبية في جميع محافظات البلاد.

وجاءت سلسلة الاغتيالات لهؤلاء الناشطين الذين اشتهر أغلبهم بمواقفهم المناهضة للفساد، إضافة إلى رفضهم التغلغل الإيراني في العراق من خلال المليشيات المسلحة الموالية لطهران.
وشهد شهر تشرين الثاني الحالي تظاهرات جديدة تأتي إحياءا للحركة الاحتجاجية المعروفة باسم “ثورة تشرين” التي قتل فيها قبل عام نحو 600 متظاهر وأصيب 30 ألفا بجروح، وأدت إلى استقالة حكومة عادل عبدالمهدي.

الحرة

انضم الى قناة “هنا لبنان” على يوتيوب الان، أضغط هنا